مؤسسة شبابية تعتني بالتسلية الهادفة و الترفيه الموجه و تشجيع التوجه العلمي للشباب
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
                                                               المركز الترفيهي العلمي - أدرار يدعوكم للتعرف على فضاءاته الكثيرة و المتنوعة                فضــــاء الأعـــــلام الآلـــــي * فضــــاء علـــــــــم البيئــــــة * فضــــاء الثريا للتفكير الراقي و التنمية البشرية * فضــــاء التوجيـه والإرشــــاد النفسي * فضــــاء السمعـي البصري * فضــــاء المـكتبـــــــــــة * فضــــاء المــســــــرح * فضــــاء مـــدرســة تعليم الموسيـــقى والفنون الغنائية * فضــــاء الفكــــــر و الأدب * فضــــاء علــــــــم الفلـــك * فضــــاء الفنون التشكيلية * فضــــاء اللــغـات الأجنبية ( فرنسية وانجليزية ) * فضــــاء الإعلام والاتصـال * فضــــاء عالـــم الشغـــــــل * فضــــاء مواقــع الـــــــواب * فضــــاء الحركـة الجمعوية * فضــــاء الأنتــــــرنيت * فضــــاء الطفـــل الشـــــاطر * فضــــاء الأنشطة الترفيهية * فضــــاء الإستقبال والتوجيه* فضــــاء نـــــادي الطفـــــــــل * فضــــاء التنميـــة البشريــــة                                             بكم و معكم نرتقي            إتصلوا بنا و تواصلو معنا      *    العنوان : بالقرب من الحي الإداري للبريد وتكنولوجيات الإتصال – تيليلان – أدرار * الهـاتف:049963728                                                               

شاطر | 
 

 التقنيات الحديثة لمهارة الاصغاء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
العربي عبد الله



عدد المساهمات : 23
تاريخ التسجيل : 24/01/2012

مُساهمةموضوع: التقنيات الحديثة لمهارة الاصغاء   الأربعاء مارس 21, 2012 8:46 am

1- ماهـو الاصــغاء ؟
هو ذلك الاستعداد الكامل لسمــاع الطرف الثاني باشتراك كل الجوارح ، من عقل و اذن و عينيــن .
وبالسلوك الظاهري،وهو ان نعيش مشاعر الطرف الثاني و ان نستقبل رسالته ونستوعبها جيداً بعيد عن الاستعجال في الحكم او الرد أو التقييم
2- ماذا يعني الإصغاء للطرف الثاني ؟
يعني التقدير، يعني التقبل، يعني الاحترام، يعني الأهمية، يعني التوكيد، يعني الأمان، يعني المحبة، يعني الثقـة، يعني التعاطف.،يعنـي الاعتراف
3- ماهي أجابيات الإصغاء
- كسب ثقة ومحبة المتحدث
- المساعدة على استيعاب ما يقوله المتحدث
- يجعل الفرد يدلي بكل حرية و صدق فيما يدوره .. خاطره
- إشعار المتحدث بالأهمية والتقدير.
- الحصول على اكبر كم من المعلومات المهمة في التحليل و التشخيص والإرشاد والتوجيه.
- يساعد على الاسترخاء العقلي و الجسدي للمتحدث
- يساعده على الابحار في عالمه الداخلي بدون قيود
- يساعد المتحدث على التعيير عن انفعاله و غضبه
- يساعد على الفهم بعناية للطرف المتحدث
- تنمية الحصيلة المعرفية و السلوكية للمصغي
- يساعد على ادراك المتحدث بكل إبعاده الفكرية و السلوكية.
- يعطي هبة و مكانة للمصغي
- القدرة على التأثير في المصغي
- يساعد على انفتاح المتحدث و الكشف عن همومه و شاعره
- كسب التقدير و الاحترام من طرف المتحدث
- استقطاب الطرف الثاني برأيك و تفكيرك
- ترك أثر طيب في نفس المتحدث
4* سلبيات و نتائج عدم الاصغاء
- غياب ثقة المتحدث في المستمع
- يسبب شعور بالإحباط لدى المتحدث و اليأس
- عدم الإدلاء بما يجول بخاطره
- غياب المعلومات الكافية لفهم المتحدث
- تشوه المعلومات التي ستقيم عليها المتحدث
- عدم القدرة على فهم المتحدث وبالتالي العجز في مساعدته
- عدم القدرة على تعديل سلوكه أو أفكاره.
- فشل في تشخيص مشكلة المتحدث والعجز عن المساعدة.
5-علامات عدم الإصغـاء Sadمعيقاته)
* وضعية الجلوس الغير مناسبة كالإعراض عن المتحدث
* كثرة الالتفات يمينا و شمالاً والإنشغال بشكله.
* العبث بالأدوات باليد ( الساعة ، القلم ، الورقة ، الهاتف )
* الإعراض عن النظر في وجه المتحدث
* غياب التعزير اللفظي
* غياب التعزيز السلوكي( حركة العينين ، الرأس ، ملامح الوجه ..الخ )
* مقاطعة المتحدث إثناء حديثه أو الضحك أو التعجب .
* التسرع في الحكم على كلامه وتفكيره وسلوكه.
*الإصغاء الجزئي او الانتقائي
*الإصغاء بالتقمص السلبي(هو الذوبان في مشاعر الطرف الثاني )
*الرد على الهاتف أو الطارق للباب أو مسلم الرسالة.
*توجيه المتحدث الى موضوع معين بحجة أهميته.
*الاستماع بخلفيات عن المتحدث(لونه.جنسه.أصله.مستواه)
* وجود
فوضى وضجيج أو رائحة داخل المكان أو بقربه.
*استقبال أشخاص آخرين داخل المكتب
*التلاعب و النظر الى الساعة أو الهاتف النقال
أهمية الإصغاء
هو وسيلة علاجية تعمل على التخفيف من وطأت القلق والإحباط النفسي ال>ي يعيشه الشباب من جراء الأزمات التي يمر بها
هو وسيلة تساعد الشباب على التعبير عن مشاعرهم وأحاسيسهم ومكبوتاتهم في جو من الثقة والأمن
‘نه وسيلة التفريغ الإنفعالي وعن المكبوتانتت الناتجة عن الضخوط
إنه الوسيلة التي تشعر الشباب بالتقدير والمكانة والإحترام
- خصائص الاصغاء الجيد
*الاستقبال الجيد للمتحدث
*توفير الظروف المكانية الخالية من التشويش و الفوضى
*التحضير النفسي للإصغاء
في البداية تحديد الهدف و الوصول اليه في عملية الاصغاء
*تسجيل المفردات الغامضة والغير مفهومة على ورقة بدون اثارة المتحدث
*النظر في وجه المتحدث من حين لأخر أثناء حديثه.
*التعزير الفظي وهو ترديد كلمات توحي بمتابعة حديث المتحدث
* اجتناب الاصغاء بخلفيات مسبقة عن شكل او مستوى او لون او جنس المتحدث .
*التعزير السلوكي بهز الراس و الابتسامة الصادقة و حركة العينين و ملامح الوجه التي تدل عل المتابعة
*تذكير المتحدث بما قال للتأكيد من متابعة حديثه .
*الاتفاق على إشارة معنية للتدخل اذا تطلب الامر التدخل
( لتوضيح بعض المفاهيم الغير مفهومة )
* الإصغاء بتقمص إجابي واستعمال تقنيات الألفة
*اختيار الأسئلة التي لا توحي بالتحقيق او المحاكمة مثل : ماذا – متى ؟....اين .
*ادراك المتحدث يتحدث بلسانه و بعينيه و ملامح و جهه
و يديه و بحركات جسمه ونبرات صوته .
7- العوامل المكملة لعملية الاصغاء :
*احترام عادات و تقاليد وأفكار وخصوصيات المتحدث .
*فصل سلوكه عند حديثه الحالي
*معرفة بيئته و ثقافته وعادات المتحدث
*احترام رغباته وأهدافه و سلوكه
*مخاطبة المتحدث بما يفهم ويحب
*اجتناب الأستاذية والظهور بمظهر العارف بكل شيء
*إدراك ما إذا كان المتحدث خجول،انبساطي او لديه عزة نفس.
*مناداة المتحدث باسمه الذي يحبه مع تكراره.
*استمع عندما تكون في استعداد بعيد عن القلق .
*إذا لم تكن مستعداً للاصغاء اصرف المتحدث بطريقة ايجابية .
كيف تنمي تقنية الاصغاء ؟
*التدريب على الاصغاء اثناء تحدث الآخرين
*اثارة موضوع مع الأشخص ثم الإصغاء لأفكارهم
*الإصغاء للمذياع والتلفاز ووضع حوصلة كتابيا لما سمعت.
* تحديد مدة زمنية للإصغاء اثناء التحدث مع الاخرين
*تنمية اعتقاد بان المتحدث قد يعلم اكثر ما نعلم وقد يفيدنا.
*النظر في وجه المتحدث بتقاطع
* المشارك في التجمعات و المناسبات التي يتم فيها تبادل الافكار.
تحيات الاستاذ العربي عبد الله



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
التقنيات الحديثة لمهارة الاصغاء
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مركز الترفيه العلمي أدرار :: الجانب التوجيهي :: الصحة النفسية-
انتقل الى: